دعا السيد عمار الحكيم رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي الحكومة العراقية الى اعادة النظر بقرارها والسماح للاجئين السوريين في الدخول الى الاراضي العراقية ، واصفا قرار غلق الحدود بوجه السوريين من النساء والاطفال والكبار بانه غير لائق للعراقيين اهل الضيافة والشيمة والنخوة .
وأعاد سماحته في كلمته في الامسية الرمضانية الثانية الاحد 22/7/2012 ، الى الاذهان استقبال الشعب السوري للمهاجرين والمهجرين العراقيين قبل وبعد سقوط النظام الصدامي ، والاحترام والتقدير الذي قوبل به الشعب العراقي من قبل شقيقه الشعب السوري خلال الفترة الماضية .
الى ذلك أشار سماحته الى دور الشباب في المجتمع و في عملية التغيير والاصلاح ، مبينا أن الشباب هم من يحمل راية المشاريع الاصلاحية التغييرية والتطويرية ، موضحا أن الشباب لديهم مبدئية فطرية سليمة تجعلهم رؤية الحق واضحا .
كما أشار سماحته الى ان مضمون الرسالة المحمدية وبرنامجها انما يتركز على العديد من النقاط الرئيسية منها الوحدانية والاحسان للوالدين والابتعاد عن الفواحش والمنكرات والباطل وعدم قتل الانسان لاخيه الانسان الا بالحق وصيانة مال اليتيم فضلا عن العدالة والقسط بين الناس ، لافتا ان الله وتعالى لخص رسالته في التركيز على البعد الانساني والبعد العملي فضلا عن التركيز على الواقع الخدمي والبناء الاجتماعي .


للأطلاع على نص كلمة سماحة السيد عمار الحكيم ( أضغط هنا)