اكد السيد عمار الحكيم على تطلع العراق الى اطيب العلاقات مع الشقيقة تونس والى مزيد من العمل المشترك مع حزب النهضة الفائز في الانتخابات التونسية لخدمة قضايا امتنا المصيرية.
وأعرب سماحته في برقية تهنئة الأربعاء 26/10/2011 عن تهانيه الحارة الى الشيخ راشد الغنوشي عقب الإعلان عن نتائج فوز حزبه في الانتخابات  التي جرت في العاصمة التونسية.
وأشار السيد عمار الحكيم إلى ان نجاح الانتخابات يعد انتصارا كبيرا للشعب التونسي الذي حققه على الاستبداد والطغيان بعد بذل التضحيات الكبيرة من اجل حريته وكرامته.

وفيما يلي نص البرقية :

بسم الله الرحمن الرحيم

الاستاذ الشيخ راشد الغنوشي المحترم
رئيس حزب النهضة / تونس

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يسرني ان اتقدم اليكم بخالص التهنئة والتبريك على الفوز الذي حققه حزبكم العريق في الانتخابات الاخيرة التي جرت في تونس.
اننا نتطلع الى اطيب العلاقات مع الشقيقة تونس ومعكم من اجل المزيد من العمل المشترك لخدمة قضايا امتنا المصيرية.
نسال الله سبحانه وتعالى ان يوفقكم الى المزيد من النجاحات خدمة لاهداف الشعب التونسي الشقيق الذي حقق الانتصار الكبير على الاستبداد والطغيان وقدم التضحيات الكبيرة من اجل حريته وكرامته.

                   وختاما تقبلوا فائق احترامنا وتقديرنا.

 

عمار الحكيم
 رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي
كتب ببغداد في 26/10/2011
الموافق27ذي القعدة 1432هجري