بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله الطاهرين واصحابه المنتجبين ...

السلام على محافظة واسط ... السلام على العشائر  الواسطية الاصيلة ..... السلام على عائلات واسط .. وشباب واسط ... ورجال واسط ونساء واسط ... سلام عليكم يا ابناء العراق يا ابناء الاسلام والمرجعية الدينية وشهيد المحراب وعزيز العراق ان لنا معكم صلات كبيرة وعلاقات وثيقة منذ مرجعية الامام الحكيم (قده) وسماحة اية الله المقدس السيد محمد صاديق الحكيم (قده) وشهيد المحراب والذي كان يقيم في محافظة واسط اشهرا من الزمن و بشكل متكرر منذ شبابه ويتواصل مع عشائر واسط ونخبها , وعزيز العراق الذي عاد الى ارض الوطن من محافظة واسط و اتخذها مقرا و محطةً له في تحركه .

هذه المدينة التي توسطت القلوب مثلما توسطت المدن ، وقد جمعتالتميز من كل جوانبه ... فكانت مميزة بموقعها الاستراتيجي ... ومميزة بأرضها الشاسعة الخصبة .... ومميزة بأنهارها وجداولها .... ومميزة  بالخيرات التي احتوتها أرضها ... وقمة تميزها هو انها تميزت بأهلها .. الذين جمعوا بين العشائرية والمدنية .. وتعايشوا بود عربا وكورداً فيلية...

انها واسط ... فهي وسطية بفكرها ... وروحها ... وقبولها للآخر .....

انها أرض عشائر السادة و امارة ربيعة و امارة زبيدوعشائر شمر وقريش وكعب والمياح وبني لام وكنانة وعكيل  والسراي والعشائر المنضوية معهم وكل عشائر واسط في قلوبنا ما ذكرناهم وما لم نذكرهم .... وأرض المتنبي ...... وسعيد أبن جبير ، دائما زاهية  بتاريخها  وتنظر  بثقة الى مستقبلها ... وتحاول ان تعبر فوق الام حاضرها...

هذه المحافظة تمد ذراعيها لتصافح اخواتها من محافظات الفرات الاوسط والجنوب .. وتستقي من خيرات الفرات ومن افاضات دجلة ...محافظة ولدت لتكون في القلب ولتأخذ دورها في بدايات الحضارة الاسلامية ولقد قدر لهذه المحافظة ان تلعب دورا حضاريا وسياسيا كبيرا في تاريخ العراق حيث اصبحت لفترة طويلة من الزمن مركزا اقتصاديا مهماً . وانجبت العديد من اعلام الحركة العلمية في العراق...

واليوم آن الاوان لمحافظة واسط  كي تضع أقدامها على الطريق الصحيح وتعرف جيدا اتجاه بوصلتها ، وان تستثمر المميزات الكبيرة التي وهبها الله لها ... ولايوجد قضاء من أقضية واسط الا وكانت له ميزة خاصة به ... وقد آن الاوان للواسطيين أن يدركوا انهم أصحاب محافظة وهبها الله الكثير من النعم وانهم قادرون على ان يصنعوا لابنائهم مستقبلاً أفضلاً .. وأن يجعلوا من محافظتهم قدوة تتسابق باقي المحافظات للأقتداء بها ...

أن واسط تستحق أكثر ... لانها تمتلك الكثير ... وقد صبرت وتحملت سنين الظلام والطغيان وكانت حاضنة للمجاهدين والمناضلين في قضاء الحي معقل المجاهدين وفي كل بقعة مباركة من هذه المحافظة ... وهذه جزيرتها تشهد على جولات البطولة وصولات الفداء ....

لقد دفعت واسط ثمن وطنيتها ... وثمن عراقيتها .... وقدمت الكثير  ... وقد آن الاون لتنال ما تستحقه ..... وما تستحقه واسط هو أكثربكثير مما قدم ويقدم لها ....

ونحن في تيار شهيد المحراب وأئتلاف المواطن ... ننطلق في رؤيتنا لبناء العراق الجديد ... من مشروعنا لبناء الدولة العصرية العادلة ... وهذا المشروع يرتكز على ان يكون العدل اساس الحكم ... ومن العدل لواسط ان تنال حصتها من ثرواتها .. كي تستطيع تقديم الخدمات لابنائها والقيام بالمشاريع الاستراتيجية المطلوبة ... ولاننا نؤمن بالمستقبل والامل الذي يحمله معه ... ولاننا نؤمن بواسط وأمكانياتها الحالية والمستقبلية  العملاقة ... ولاننا نؤمن بأهل واسط وشباب واسط وهمتهم العالية وروحيتهم الصلبة ... فأننا نتشرف بأن نطلق مشروع (( واسط محافظة المستقبل )).... وهي بالفعل محافظة المستقبل سواء في الانتاج النفطي المتصاعد من اراضيها ... او بالانتاج الزراعي الذي تنتجه أرضها ... أو بحركة التجارة الدولية التي تمر عبر أراضيها الى  أيران ومنها الى جمهوريات آسيا الوسطى ... وهنا تمثل  واسط الجسر الذي يربط العراق بهذه الدول ....

أذن المستقبل يتشكل هنا .... والمستقبل  ينطلق من هنا .... ونحن بمشروعنا لبناء العراق .. أنما نستكشف أمكانيات كل محافظة من محافظاته ... ونتلمس دورها في رسم صورة هذا المستقبل .... وقد وجدنا أن واسط تمثل محافظة المستقبل ... ومن هذا المنطلق أخترنا أسم مشروع (( واسط محافظة المستقبل)) ....
 

ويتضمن المشروع المحاور الرئيسة التالية :

1. يتم تخصيص 10 % من موارد أنتاج النفط في المحافظة ولمدة 10 سنوات كتخصيص اضافي عن الميزانية المقرة الى ميزانية المحافظة .

2. تأسيس شركة نفط واسط ، حيث ان الانتاج يتصاعد وقريبا سيتجاوز انتاج بعض الدول المسجلة في الاوبك ، ولهذا فمن     المنطقي ان تكون هناك شركة نفط خاصة بمحافظة واسط.

3. استثمار الحقول النفطية الاخرى في المحافظةغير حقل الاحدب وزيادة الطاقة الانتاجية الكلية.

4. أنشاء مصفى للنفط وبطاقة 150 الف برميل في المحافظة.

5. أنشاء المنطقة الحرة في بدرة على الحدود العراقية الايرانية ، وان تكون مصممة ضمن المواصفات الدولية ، وان تكون منطقة حرة للتجارة الدولية .

6. أنشاء طريق سريع  يمتد من الحدود الايرانية وربطه مع الطريق السريع الدولي للعراق ، كذلك انشاء طريق سريع يربط بين محافظة واسط ومحافظة ميسان.

7. تكليف مكاتب هندسية عالمية لاعداد التصميم الحضري والعمراني للمحافظة وأقضيتها...

8. تطوير جامعة واسط من الناحية الفنية والاكاديمية ، وتكثيف التخصصات الادارية والنفطية والزراعية.

9. دعم برامج تطوير التربية والتعليم في المحافظة وزيادة عدد المدارس الحديثة فيها .

10. أنشاء مدينة سعيد  السكنية  وبسعة " 100 الف وحدة سكنية "لمعالجة مشكلة السكن في المحافظة ..

11. أطلاق مشروع (( ارواء الجزيرة )) حيث يتم زراعة مليون دونم من اراضي الجزيرة  والاسراع بتنفيذ مشروع اواسط دجلة لاستصلاح الاراضي , ومنح فلاحي واسط القروض الميسرة والمنح  لتطوير  الواقع الزراعي.. وتطوير القرى والبنية التحتية للريف، وانشاء السدود ونواظم توزيع المياه واستخدام المككنة الزراعية الحديثة.

12. اعادة تشغيل مصانع الانتاج الغذائي في المحافظة، وانشاء مراكز تخزين للحبوب حديثة ومتطورة وذات سعة عالية وضمن المواصفات العالمية.

13. أنشاء " مركز المتنبي للابحاث العلمية " في المحافظة ، وضمن المواصفات الدولية كي يرفد المحافظة بالابحاث العلمية في مختلف التخصصات.

14. أنشاء مدينة واسط الطبية وبسعة ( 1000 ) سرير  وان تكون مجهزة بمختلف المختبرات الطبية الحديثة.

15.  انشاء المدينة الرياضية في واسط لتكون محطة اساسية لشباب المحافظة ولاقامة البطولات و المباريات الوطنية و الاقليمية و الدولية نظراً للموقع المتميز لهذه المحافظة .
 

أخوتي واخواتي الاحبة :

أن المستقبل لا يأتي الينا ... بل نحن الذين نسعى اليه... ومادامت الامكانيات متوفرة فأنه لا يوجد عذر كي لا نسعى للمستقبل الذي نستحقه ونتمناه لاطفالنا ...

أن محافظة واسط هي فعلا محافظة المستقبل ، ولكن عليها ان تتخذ قرارها فيى السعي لهذا المستقبل .. وان تعمل جاهدة في ان تصل اليه ...

ونحن في أئتلاف المواطن .. نقدم مرشحينا اليوم لخوض انتخابات مجالس المحافظات ... ونحن مسؤولون عنهم مسؤولية كاملة ، فمن ينال ثقتكم منهم سنلزمه بمشروعنا للمحافظة .. وسيعمل بجد واخلاص وأمانة على ان يكون عند حسن ظن وثقة ابناء المحافظة ... واذا ما تلكئ او تقاعس او عمل لنفسه وليس للناس، عندها  سنقول له انه لا يحق لك ان تمثلنا او تمثل اهل واسط وسنفعّل الاستقالات التي اخذناها  منهم عهداً مع الله ومعنا  و معكم يا ابناء واسط.... اننا اصحاب مشروع .. وقد دفعنا دماء زكية وغالية من اجل هذا المشروع ... ولن نترك مشروعنا بأيدي العابثين او الانتهازيين .... اننا لسنا طلاب سلطة ... ولو كنا من طلاب السلطة لحصلنا عليها وقتما نشاء ... نحن نمتلك رؤية لهذا الوطن .... ونمتلك طموحات لهذا الشعب ... ولن نسمح لاحد بأن يوقف رؤيتنا او يتلاعب بطموحاتنا لشعبنا ... وسنضرب بيد من حديد على ايدي الفاسدين .. ولن تأخذنا بهم رأفة أو رحمة ...

أخوتي واعزائي .. أبناء واسط الشرفاء ... انه قراركم ... ومستقبلكم ..... ومصير أبنائكم ..... فأمنحوا اصواتكم لاي مرشح ترونه مناسباً .. المهم هو ان يكون الاختيار الصحيح ..... ونحن ندرك انها مسؤولية كبيرة ... ونحن على قدر المسؤولية .....

فلنعمل من أجل الغد .... ولنسعى الى المستقبل ...... وأن موعدنا الصبح ...... اليس الصبح بقريب ....

سلامٌ على محافظة واسط التي توسطت القلوب ... وتوسطت المدن ....

سلام على عشائرها الاصيلة .... وسلامٌ على عوائلها ... ورجالها ..... وشبابها ..... وشهدائها .... ومجاهديها ولا سيما المجاهد الكبير السيد نوري الصوافي .... ومحروميها .... وسلام على المرجعية الدينية وشهداء العراق ولا سيما الشهيدين الصدرين وشهيد المحراب وعزيز العراق ...

وسلام نطلقه اليوم .... وسنلتقي في المستقبل في واسط حين تكون محافظة المستقبل لنستذكر هذه اللحظة التي وضعنا فيها رؤيتنا لجعل محافظة واسط محافظة المستقبل .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....