استقبل السيد عمار الحكيم رئيس التحالف الوطني بمكتبه في بغداد الاحد ١٩/١١/٢٠١٧ وفد الحزب الاسلامي العراقي برئاسة الدكتور اياد   السامرائي .
سماحته بحث مع الحزب الاسلامي تطورات الوضع السياسي في العراق ومرحلة ما بعد الانتصار على داعش الارهابي ، مؤكدا سماحته اهمية   مواكبة الانتصارات العسكرية بانتصارات سياسية معضدة لها وداعمة.
عن وحدة العراق بين سماحته ان العراق تجاوز مرحلة خطرة هددت وحدته داعيا الى حوار جدي تحت سقف الدستور والقانون ، مشيرا الى ان   العراق يحظى باهتمام العالم واحترامه ولا بد من استثمار هذه المرحلة لاعادة اعمار المدن المحررة ومدن المحررين واعادة النازحين ، في حين شدد سماحته على اجراء الانتخابات في موعدها المحدد كونها اهم مصداق للعملية الديمقراطية في العراق.