ترأس السيد عمار الحكيم رئيس التحالف الوطني بمكتبه في بغداد الاحد ١٩/١١/٢٠١٧ . اجتماعا لكتلتي الحكمة النيابية والوزارية.  
  سماحته بحث مع الكتلتين تطورات الاوضاع السياسية في العراق والجوانب الخدمية واقرار القوانين المهمة التي تساهم في الاستقرار الامني والسياسي ، مبينا اهمية الاخذ بعين الاعتبار تطورات المرحلة الحالية كونها تختلف تماما عن المراحل السابقة .
  سماحته شدد على تنفيذ البرامج المطروحة بالامكانات المتاحة والسعي مع الكتل الاخرى على تقديم الخدمات للمواطن ، مشددا على اهمية الانتصار في ملف الخدمات كونه من الملفات التي ستأخذ شكلا ضاغطا في المرحلة القادمة بعد تجاوز الازمة العسكرية واحتلال الارض من داعش وتحديات الوحدة الوطنية ، لافتا الى اهمية الانتخابات القادمة كونها مفصلية في تاريخ العراق الحديث مشددا في الوقت نفسه على اجرائها في موعدها المحدد المثبت دستوريا.
  عن وحدة العراق والمحنة التي تم تجاوزها ، اكد سماحته على احقاق الحقوق وفق الدستور والقوانين النافذة ، مبينا اهمية الهدوء السياسي الداخلي كي يتمكن العراق من استثمار نقاط قوته في استعادة مكانته الاقليمية والدولية كلاعب اساس في جميع الملفات من منطلق كونه الاكثر اهلية للعب دور جسر التواصل بين خصوم المنطقة.