ثمن السيد عمار الحكيم رئيس التحالف الوطني الجهود التي بذلها امناء مكاتب تيار الحكمة الوطني في المؤتمر التاسيسي ، داعيا اياهم لان يكونوا سفراء الحكمة في الخارج ويحملون متبنياتها واخلاقها ومشروعها.

  سماحته خلال لقائه امناء الحكمة في الخارج السبت ٣/١٢/٢٠١٧ اكد ان الحكمة تيار شبابي منفتح على هذه الشريحة المهمة فضلا عن قناعته بضرورة تمكين المراة ، مبينا ان تيار الحكمة تيار عابر للطائفية والمكوناتية ولديه برامج تحتاج الى نقلها للخارج وتعريف الناس بها ، مشددا على رعاية الجالية العراقية واحتضانهم كل حسب الدولة التي يتواجد بها العراقيون.