دعا السيد عمار الحكيم رئيس التحالف الوطني الشباب العراقي الى استثمار مرحلتهم العمري كونها لا تعوض والعمل على تطوير قدراتهم باستمرار ، مبينا ان الطموح لا يقف عند حد معين ولا بد من الاستمرار في التعلم وتطوير الامكانات في المجالات كافة .

  سماحته خلال لقائنا حشدا كبيرا من الطاقات والكفاءات الرياضية والشبابية بمكتبه في بغداد الجمعة ٥/١/٢٠١٨ . اشار الى اهمية استثمار الوقت ، مشيدا بحضور الشباب في كل المراحل الفاصلة في التجربة العراقية وليس اخرها مواجهة داعش والانتصار عليه ، مشددا سماحته على الالتزام بطاعة الله سبحانه وتعالى والتحلي بالاخلاق العالية والروح الرياضية وخدمة الناس والتمسك بالطموح والتفاؤل وتلغيب الايجابيات على السلبيات والاعتراف بالاخطاء وتغليب المصلحة العامة على المصالح الخاصة.

  سياسيا اكد السيد عمار الحكيم اهمية التعاطي مع السياسة بروح رياضية ، موضحا اهمية الوصول الى مرحلة الربح للجميع دون التركيز على صانع الربح الاخير او محقق الهدف الاخير ، مبينا ان العراق تجاوز التحدي العسكري المتمثل باحتلال داعش لمدننا ، وتجاوز التحدي السياسي الذي كان يهدد وحدة العراق ، وتجاوز التحدي المجتمعي بعودة الوئام ونبذ النعرات الطائفية والعنصرية.