التقى السيد عمار الحكيم رئيس التحالف الوطني محافظ البصرة المهندس اسعد العيداني في مكتب الاخير في البصرة الاربعاء ١٠/١/٢٠١٨ . وبحث معه الواقع الامني والسياسي في المدينة .
سماحته شدد على ضرورة انصاف البصرة رئة العراق وثغره الباسم وعاصمته الاقتصادية لانها اعطت الكثير للعراق وما زالت تعطي وستبقى ، مبينا ان من الانصاف منح البصرة حقوقها المنصوص عليه قانونيا ومنها البترودولار وتعويضها عن الاثار البيئية المترتبة من استخراج النفط وتكريره وتصديره ، مشددا على منح ابنائها اولوية في العمل في القطاع الحكومي او القطاع الخاص.
سماحته اشار الى الواقع الخدمي في محافظة البصرة وتقديم الخدمات وفق الامكانيات المتاحة داعيا الى جهد مضاعف لاستقدام الاستثمارات التي تسهم في تطور المدينة واهلها ، لافتا الى ان ذلك لا يتم الا بتكاتف ابنائها ومغادرة المصالح الشخصية وتغليب المصلحة العامة فالكل رابح اذا ما انتعشت البصرة ، مؤكدا في الوقت نفسه على اهمية اقرار القوانين المعطلة وتحديث الاليات كي ينعم اهل البصرة بارضهم وخيراتها.
عن الواقع الاداري شدد السيد عمار الحكيم على التكاملية بين المحافظة ومجلسها والتنسيق المستمر مع الجامعات والكفاءات البصرية المهاجرة ، لافتا الى قيمة جامعة البصرة وعراقتها والادوار التي يمكن ان تلعبها في هكذا نوع من التعاون يفسح المجال للكفاءات في ان تساهم في اعمار مدينتهم عبر التخطيط والدراسة المحكمة للاحتياجات وفق الاولويات.