استقبل السيد عمار الحكيم رئيس التحالف الوطني بمكتبه في بغداد الاربعاء، 17/1/2018 ، مبعوث الرئيس الأمريكي للتحالف الدولي لمكافحة الإرهاب (بيرت ماكغورك)، وبحث معه ملف الانتخابات والاستحقاق الدستوري لها فضلا عن تطورات ملف مكافحة الارهاب بعد الانتصار العسكري على داعش فيما شهد اللقاء بحث المفاوضات بين بغداد واربيل وما ترتب عليها من مؤشرات ايجابية. 

سماحته اكد خلال لقائه الوفد الذي ضم السفير الامريكي لدى العراق دوغلاس سيليمان، ونائب مساعد وزير الخارجية الامريكية ، على اهمية اجراء الانتخابات في موعدها كونها فرصة مهمة للعراقيين في البدء بمرحلة جديدة تعقب مرحلة الانتصارات تكون فيها الاولوية لبناء مؤسسات الدولة وتحقيق الاستقرار والتنمية الاقتصادية ، مشيرا الى ان التوجه الوطني سمة حاضرة في التحالفات السياسية الامر الذي يبعث على التفاؤل في مغادرة الطائفية في المرحلة المقبلة. 

كما بحث الجانبين تطورات الوضع الامني العراقي حيث اكد سماحته على اهمية استكمال الانتصار العسكري على داعش باجراءات امنية تقضي على الخروقات الامنية كما حصل في تفجيرات بغداد الاخيرة، محذرا من التهاون مع الارهاب في ظل وجده كفكر مهدد للجميع.

وبشأن العلاقة بين بغداد واربيل ، دعا سماحته الى استثمار الاجواء الايجابية الداعمة للحوار بين الطرفين واستمرار الجهود لمعالجة المشكلات التي يعني منها الشعب الكردي، حاثا الجميع على تضافر 

الجهود الوطنية والدولية لدعم العراق في عملية اعادة الاعمار وانطلاق التنمية الاقتصادية ، فيما جدد دعوته للحوار والتفاهمات الاقليمية لحل المشكلات في المنطقة ما للحوار من انعكاسات ايجابية على العراق وشعوب المنطقة . 

من جهته أكد ماكغورك دعم بلاده للعراق في حربه ضد داعش والاستمرار في تشجيعِ دول المنطقة بالانفتاح على العراق، مشيدا بالجهود التي بذلها العراق في مواجهة الارهاب الداعشي .