استقبل السيد عمار الحكيم رئيس التحالف الوطني بمكتبه في بغداد الاحد ٤/٣/٢٠١٨ رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي وبحث معه مستجدات الوضع السياسي والمشهد الانتخابي والاقبال الدولي نحو العراق .

الجانبان اتفقا وتطابقت رؤاهما حول المشهد الانتخابي وضرورة التنافس على اساس البرامج والابتعاد عن لغة التسقيط والتعيم السلبي ، حيث دعا السيد عمار الحكيم الحكومة الى استكمال كل الاجراءات وتوفير الاجواء واعادة النازحين ، مبينا ان الانتخابات القادمة مفصلية وستعيد الحق للمواطن لانتخاب من يراه الاصلح لادارة البلاد.

عن العلاقة بين بغداد اربيل حث السيد عمار الحكيم الجميع على اطلاق الرسائل الايجابية لحل المشاكل العالقة ، مؤكدا ان الحوار والتنازل للعراق والالتقاء في المنتصف ضرورات للخروج من الازمة بما يضمن مصلحة الجميع وفق القانون والدستور.

الجانبان تطرقا الى العلاقة التكاملية بين مجلس النواب والحكومة والتي ساهمت في حسم الكثير من الملفات ومنها ملف الموازنة الاتحادية ، مشددين على اهمية حسم باقي القوانين واستثمار ما تبقى من زمن الفصل التشريعي الاخير.

سماحته ابدى سعادة بالغة بالنظرة الايجابية التي ينظرها العالم للعراق ، مشيرا الى ان العراق هو البلد الوحيد الذي يعيش هاجس البناء وتحدياته فيما الكثير يعيش هاجس التحديات الداخلية والاهتزازات ، لافتا الى ان كل هذا ما كان لولا التضحيات والانتصارات التي تحققت والتي تنتظر الانتصار في تحدي بناء الدولة ليكون تتويجا وحافظا لها.