التقى السيد عمار الحكيم رئيس التحالف الوطني نائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي بمكتب الاخير في بغداد الاثنين ٩/٤/٢٠١٨ وبحث معه مستجدات الوضع السياسي والاستحقاق الانتخابي القادم.

سماحته شدد على تهيئة الاجواء الانتخابية الملائمة والتنافس على اساس البرامج الانتخابية بعيدا عن التسقيط السياسي ، محذرا من المعتاشين على الطائفية او النعرات العنصرية لكسب جولة انتخابية ، فيما ابدى ارتياحه من حديث اغلب الكتل السياسية عن الوطنية وبناء الدولة، داعيا الى اعادة النازحين الى مناطقهم وتوفير الخدمات الاساسية لهم.

سماحته بين ان الاغلبية الوطنية هي الحل للمرحلة القادمة كونها تعتمد على تمثيل المكونات وتوفر معادلة الموالاة والمعارضة في النظام السياسي ، مشيرا الى اهمية الحفاظ على الانتصارات التي تحققت على المستوي السياسي والاجتماعي والعسكري بالانتصار في مشروع بناء الدولة ليكون متوجا للانتصارات التي تحققت، مجددا في الوقت نفسه تحذيره من نشاط الخلايا النائمة لداعش وبقاء الافكار المنحرفة المتطرفة والتي تحتاج الى معالجات ثقافية وفكرية وتحمل مسؤوليات من الجميع.

السيد عمار الحكيم اشار الى نظرة العالم الايجابية تجاه العراق باعتباره البلد الصاعد في المنطقة ، داعيا الى استثمار هذه النظرة الايجابية ببناء افضل العلاقات مع الجميع على اساس المصلحة العراقية وجعل العراق جسرا للتواصل واذابة الخلافات في المنطقة.