بحث السيد عمار الحكيم رئيس التحالف الوطني مع الدكتور خضير الخزاعي أمين عام حزب الدعوة الإسلامية تنظيمُ العراق تطورات الوضع السياسي والاستحقاق الانتخابي القادم ، مشددا سماحته على أهمية ان تكون الحكومة القادمة حكومة خدمة قوية محكومة بتوقيتات متفق عليها.

سماحته خلال استقباله الخزاعي بمكتبه في بغداد الأربعاء ١٨/٤/٢٠١٨ أكد أهمية البرامج الانتخابية الواقعية المبنية على أساس الأولويات ، مشددا على أهمية الذهاب الى حكومة الأغلبية الوطنية لتمكينها من تقديم الخدمات وتشكيل الموالاة والمعارضة كي تستقيم العملية السياسية ، لافتا إلى أن القرب والبعد معياره البرنامج الانتخابي والية تقديم الخدمة للمواطن.

انتخابيا دعا سماحته الى التنافس في تقديم المنجز وما تحقق في الفترة الماضية ، مشيرا الى أهمية استثمار الفرص كون الانتخابات مفصلية وستنقل العراق الى مرحلة الاستقرار وبناء الدولة.