حذر السيد عمار الحكيم رئيس التحالف الوطني من انتخاب المقاولين في السياسة الذي ينفقون الاموال الطائلة من اجل الوصول الى المنصب التنفيذي او التشريعي، داعيا المواطن الى التمعن سؤال نفسه عن مصادر الاموال وعن كيفية استعادتها بالنسبة لمنفقها، مشيرا الى ان منفقي الاموال الطائلة ومن يشترون الذمم سيعملون على استعاة اموالهم من المال العام.

سماحته خلال تجمع لعشائر الذهيبات في بغداد الاحد ٢٢/٤/٢٠١٨ دعا المواطن والناخب العراقي الى التصويت للقائمة الموثوقة والمرشح النزيه الكفوء ، مبينا اهمية منح الثقة لمن يملكون تاريخا ناصعا وسيرة ذاتية تؤهلهم لتحمل اولويات الناس في المرحلة القادمة فيما اشار سماحته الى اهمية انتخاب اصحاب البرنامج الواضح المبني على اساس الخطط والتوقيتات الزمنية المحددة والبعيد عن الشعارات واستمالة عواطف الناس.

سماحته حث المواطن ايضا على استثمار الفرصة التاريخية للتغيير واصلاح الحال ، مبينا ان العراق حقق الكثير من الانتصارات واولويات الناس في المرحلة القادمة هي الخدمات وبناء دولة المؤسسات القوية، عادا اولوية المواطن منسجمة مع حجم التحديات التي يراها بعد زوال الخطر العسكري لداعش ، في حين شدد سماحته على مواجهة الفكر الداعش مطالبا الجميع بتحمل مسؤولياته في المرحلة القادمة .