جدد رئيس التحالف الوطني السيد عمار الحكيم تاكيده على اهمية الانتخابات المقبلة عادا اياها حدا فاصلا في الانتقال الى مرحلة الاستقرار وبناء الدولة .

سماحته وفي كلمة له خلال لقائه جمعا من عشيرة السادة الاعرجية الجمعة 4/5/2018 بين ان فتوى المرجعية الدينية وتلبيتها من قبل الشباب العراقي استطاعت ان تغيير التوازنات في المعركة ضد عصابات داعش الارهابية واستعادة الارض من تلك الوحوش البشرية مضيفا اليوم العراق في لحظة تاريخية بعد اعلانه محررا من الاحتلال الداعشي واستطاعته الحفاظ على وحدة اراضيه من التقسيم وانخفاض النبرة الطائفية. 

وبين ان الانتخابات المقبلة تعد حدا فاصلا كونها تنقل البلد من مرحلة بناء الديمقراطية واللا استقرارا الى مرحلة بناء الدولة وتحقيق الاستقرار والتركيز على الاعمار ومكافحة الفساد وبناء مؤسسة الدولة وانعاش الاقتصاد والانفتاح على العالم . 

وشدد على ان العراق يمتلك الكثير من نقاط القوة من الموارد البشرية التي تتمتع بالذكاء العالي والرغبة في البناء والتعلم وتطوير القدرات اضافة الى الموقع الاستراتيجي المهم كلها مرتكزات تمكنه من النهوض من جديد ، مشيرا الى ان الوضع الاقليمي وتطوراته دفع الدول الى التنافس في ايجاد علاقات جديدة مع العراق وهذا جاء نتيجة الانتصارات الكبيرة المتحققة في الحرب ضد داعش . 

ونوه الى وجود نضج سياسي كبير في البيئة العراقية المنفتحة اعلاميا معربا عن امله بان ينطلق العراق سريعا في المرحلة المقبلة .