حذر رئيس اتحالف الوطني السيد عمار الحكيم من العبث بأجهزة العد والفرز الالكترونية المزمع استخدامها في الانتخابات النيابية في الثاني عشر من ايار الجاري ، داعيا الى اختيار شخصيات وطنية تتمتع بالنزاهة والكفاءة والالتزام بتوجيهات المرجعية الدينية العليا بشأن الانتخابات . 

سماحته وخلال لقائه جمعا من الطاقات والنخب الشبابية اليوم السبت 5/5/2018 اعرب عن فخره واعتزازه بالمعايير التي وضعتها المرجعية الدينية العليا التي من ضمنها الاعتماد على البرامج الانتخابية وان يكون برنامج علمي رصين للكتلة السياسية والاعتماد على رئيس القائمة الناجح ، مؤكدا ان تيار الحكمة اعتمد على التواصل مع الناس وطرح مشروعه الانتخابي ولم يستخدم العناوين المقدسة في الحملات الانتخابية ، معربا عن فخره بتقديم مشروع وطني لم يرتبط بأي اجندة اجنبية . 

وحث على ضرورة اختيار المرشح والقائمة بناء على البرنامج الانتخابي وقناعة راسخة به قبل يوم الاقتراع لضمان ايصال الشخصيات التي تتمتع بالكفاءة ، وعدم تمكين الفاسدين والفاشلين .

واشار الى ان مقاطعة الانتخابات ستؤدي الى فوز الفاسدين عبر مشاركة داعميهم ، مؤكدا ان المشاركة هو حق والتزام اخلاقي ،موضحا ان قائمة تيار الحكمة جديدة بوجوه وطاقات شبابية وخطط جديدة ، محذرا من محاولات تعطيل اجهزة الفرز الالكترونية من اجل تزوير النتائج والتلاعب بها ، والالتفاف على الفرز الالكتروني ، مؤكدا ان صناديق الانتخابات امانة الشعب بيد موظفي الانتخابات والمراقبين . 

وشدد على ان الحفاظ على اصوات الناخبين وحمايتها مهمة كبيرة يجب انجازها ، مشيرا الى ان الحكمة حققت المفاجئة في هذه اللحظة وهناك العديد من المفاجئات المقبلة .