ادلى السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني اليوم السبت 12/5/2018 بصوته في الانتخابات التشريعية الرابعة التي يشهدها العراق منذ انطلاق تجربته الديمقراطية ، عادا الالتزام بالتوقيتات تعبيرا عن التزام النظام السياسي بالديمقراطية حاثا في الوقت نفسه شباب العراق الى تحمل مسؤولياتهم والخروج الى صناديق الاقتراع والمشاركة في صناعة المستقبل وقطع الطريق امام الفاسدين للعودة.
سماحته بين ان اجراءات العد والفرز الالكتروني لا تتحمل تمديد الوقت ، مثمنا دور المفوضية العليا المستقلة للانتخابات والاجهزة الامنية في حماية محطات الاقتراع ، متمنيا ان لا تشهد العملية ان تعكير للعملية الانتخابية وشفافيتها .
السيد عمار الحكيم دعا الى الاعتراف بالنتائج والقبول بها دون النظر للتوقعات غير الواقعية التي تصدرها الكتل لنفسها ، مبينا ان تيار الحكمة سيعمل على انتاج تحالف المعتدلين والذهاب للاغلبية الوطنية القادرة على ادارة البلاد ، مجددا تاكيده على نتائج تيار الحكمة التي ستفاجئ الجميع.
سماحته اكد ان اظهار النتائج سيعني تحول الحوارات الى تفاهمات جدية ، داعيا المفوضية للنظر بكل الاخبار والمعلومات التي تتحدث عن ضغوطات او خروقات واخذها بعين الاعتبار في مخيمات النزوح وغيرها ، مشددا على ضرورة الحفاظ على شفافية العملية الانتخابية.