بحث وفد تحالف الاصلاح والاعمار برئاسة السيد عمار الحكيم مع السيد مسعود البارزاني وعدد من اعضاء الحزب الديمقراطي الكردستاني مستجدات الوضع السياسي في العراق والمنطقة والاستحقاق الدستوري القادم المتمثل بتشكيل الحكومة القادمة .

السيد عمار الحكيم شدد على اهمية التشاور كت بين الكتل السياسية ورئيس الحكومة المكلف، مبينا ضرورة دعم الحكومة القادمة لان المجاح كسؤولية الجميع مثلما مردودات الفشل على الجميع.

سماحته اشار الى الممارسات الديمقراطية التي شهدها العراق والتداول السلمي للسلطة وتبادل الادوار، سواء كان بانتخاب مجلس النواب الاتحادي او بانتخابات برلمان اقليم كردستان ، داعيا الى استثمار هذه المنجزات لتعزيز مكانة العراق واثراء تجربته الديمقراطية.

عن العلاقة بين بغداد وحكومة اقليم كردستان العراق جدد سماحته دعوته لاعتماد الحوار لحل المشاكل العالقة بين بغداد واربيل من منطلق الربح للجميع وان قوة بغداد قوة لاربيل، لافتا الى ان بعض الاشكالات بحاجة الى اجراءات تشريعية واخرى تنفيذية ، محملا سماحته الجميع مسؤولية الاصلاح كونها مهمة تضامنية تشاورية.