استقبل السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني بمكتبه في بغداد الاحد ٤/١١/٢٠١٨ وفد الحزب الاسلامي العراقي برئاسة الدكتور اياد السامرائي وبحث معهم ملف استكمال تشكيلة الحكومة ومستجدات الوضع السياسي الاقليمي وتأثيره على العراق.

سماحته شدد على تعيين وزراء اكفاء يتصفون بالكفاءة والنزاهة والقدرة على العالية على الادارة، مبينا ان المرحلة الحالية تستوجب التركيز على خدمة المواطن وتوفير الخدمات ورغبات الشعب وفرص العمل، داعيا الى استكمال التشريعات والقوانين المهمة خاصة المكملة منها للنصوص الدستورية.

عن الواقع الاقليمي والدولي بين سماحته ان العراق مؤثر ومتأثر بمحيطه الاقليمي والدولي، مشيرا الى مكانة العراق والامكانات التي يملكها في لعب دور الوساطة وتقريب وجهات النظر بين الفرقاء ، مشيرا الى اهلية العراق في ذلك لما يحويه من تنوع وتجربة سياسية صارت محط اشادة العالم خاصة بعد النموذج العالي الذي قدمه العراق في التداول السلمي للسلطة وتبادل الادوار.