اكد السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني في الاجتماع السنوي للمؤتمر العام لتيار الحكمة الوطني السبت ١٧/١١/٢٠١٨ اهمية الانتقال من مرحلة البناء الداخلي والى الخدمة المجتمعية الواسعة، داعيا ابناء تيار الحكمة الى التختدم وتطوير الذات والتمتع بالتأثير، مبينا ان مأسسة تحالف الاصلاح والاعمار وتعميق الانفتاح الوطني.
سماحته شدد على تمكين المرأة والشباب، مؤكدا على التعريف بمشروع الحكمة كونه بني على اسس المرحلة واولوياتها ومتطلباتها، مشيرا الى دعم الحكومة في تحقيق برنامجها الطموح واهمية تلبية تطلعات الشعب العراقي.
عن الواقع السياسي بين سماحته قيمة التداول السلمي للسلطة الذي طرحه العراق، مجددا رفضه للعقوبات الاتحادية على الجمهورية الاسلامية مبينا خطورتها على الاعراف والقوانين الدولية، فيما اكدنا ان الحل في اليمن سياسي اولا واخيرا ، فضلا عن تاكيدنا ان الحكومة السورية هي الحكومة الشرعية في سورية وان الجيش السوري لابد ان يبسط سلطته على كامل الارض السورية .