عدت الهيأة السياسية لتحالف الاصلاح والاعمار في اجتماعها الطارئ برئاسة السيد عمار الحكيم وبمكتب سماحته في بغداد الثلاثاء ٢٥/١٢/٢٠١٨ . عدت ما حصل في جلسة يوم الاثنين النيابية تجاوزا صارخا على النظام الداخلي لمجلس النواب من قبل رئاسة المجلس فيما يتعلق بالية احتساب الاصوات لمرشحي الوزارات الشاغرة ، عادّة ما حصل حالة خطيرة تهدد استقرار الاداء النيابي وتجعل مجلس النواب مرتهنا للارادات الشخصية .

المجتمعون بينوا وضوح احكام النظام الداخلي لمجلس النواب باعتبار حساب الاصوات مسؤولية مقرري المجلس ومنهم تعلن للرئاسة نتيجة التصويت ولا يمكن اعتماد عين الرئيس لتحديد الاغلبية من عدمها، مشيرين الى ذلك يعد هدما للنظام النيابي ، مؤكدين حرص تحالف الاصلاح والاعمار على استعادة هيبة مجلس النواب وفق السياقات القانونية مما يجعل التحالف امام خيارات مفتوحة.

الهيأة السياسية اكدت حرص التحالف من خلال كتلته النيابية على التأسيس الصحيح لاداء برلماني ينسجم مع التغييرات السياسية والمطالب الجماهيرية في مغادرة المحاصصة الحزبية ونبذ التخندقات السياسية التي تعود بالبلاد الى مرحلة الاحتقاق الطائفي والسياسي ، مشددة على ضرورة ان يحكم مجلس النواب اليات ديمقراطية وحرية تعبير عن الرأي واحترام الراي الاخر ، مؤكدة حرص تحالف الاصلاح والاعمار على نجاح مجلس النواب الذي يعد عنصرا اساس في عملية الاصلاح ومنه يتم تأسيس صحيح للاعمار عبر التشريعات والرقابة.