استقبل السيد عمار الحكيم رئيس تحالف الاصلاح والاعمار جمعا من امراء وشيوخ ووجهاء العشائر العراقية بمكتبه في بغداد الاحد ١٣/١/٢٠١٩ وبحث معهم مستجدات الوضع السياسي مستذكرا السفر الخالد للعشائر العراقية في تاريخ العراق القديم والحديث ووقفتها المشرفة في الدفاع عن العراق ضد هجمة داعش الارهابية وتلبيتها لنداء المرجعية المباركة.
سماحته اشار الدور الفاعل للعشائر في تحقيق السلم الاهلي والوئام المجتمعي داعيا الى مزيد من الادوار الاجتماعية للعشائر العراقية كي تساهم في الاستقرار الامني والوئام المجتمعي .
سماحته شدد على الانتصار في ملف الخدمات وفرص العمل ومكافحة الفساد ليضاف الى الانتصارات المتحققة سياسيا واجتمعيا وعسكريا ، داعيا الى تكاتف الجميع لتحقيق هذا الانتصار بما فيهم المؤسسة العشائرية.
من جهته اشاد الوفد العشائري بجهود السيد عمار الحكيم في تقريب وجهات النظر بين الفرقاء السياسيين وبمنح الاستحقاق الانتخابي لرئيس الحكومة لتكليف من يراه مناسبا في الحكومة فضلا عن خطابه الوحدوي وجهوده في جمع الكلمة.