استقبل السيد عمار الحكيم رئيس تحالف الاصلاح والاعمار بمكتبه في بغداد الاربعاء ٣/٤/٢٠١٩ القائم بأعمال السفارة الأمريكية في بغداد (جوي هود) وبحث معه مستجدات الأوضاع السياسية في العراق والمنطقة ، والعلاقات الثنائية بين العراق والولايات المتحدة الأمريكية .

سماحته اكد أن العراق يخطو خطوات واثقة باتجاه ترسيخ علاقاته مع دول المنطقة والعالم منطلقا من المصالح المشتركة، مشددا في الوقت نفسه على استقلالية القرار الوطني وحياديته تجاه الخلافات الدولية وابتعاده عن سياسة المحاور مضيفا بقوله "العراق ساحة لتقريب وجهات النظر بين الفرقاء".

من جهة أخرى جدد السيد عمار الحكيم رفضه لسياسة تجويع الشعوب، مبينا عدم جدواها مشددا في الوقت نفسه على أن الحوار هو الطريق الأسلم لحلِّ الخلافات وتجنيب شعوب المنطقة ويلات الحروب ومعاناة العقوبات الاقتصادية .