عقدت الهيئة السياسية لتحالف الاصلاح والاعمار اجتماعها الدوري التاسع مساء السبت الموافق ٤-٥-٢٠١٩ برئاسة السيد عمار الحكيم (رئيس التحالف)، وقد بحث المجتمعون الملفات المدرجة على جدول الاجتماع ، وكانت مستجدات الاوضاع السياسية على رأس الملفات التي تمت مناقشتها بشكل مستفيض.

الهيئة السياسية دعت الى الاسراع بإكمال الكابينة الحكومية كما شددت على جدولة الانجازات الحكومية في تقارير شفافة ليطلع عليها الجميع ، كما دعا المجتمعون الحكومة الى الاسراع بتنفيذ البرنامج الحكومي والمضي قدما بتقديم الخدمات ومكافحة الفساد والقضاء على البطالة.

تم التأكيد أيضا على ضرورة مشاركة جميع القوى والمكونات بالقرار السياسي العراقي وهي اهم بكثير من الشراكة في الادوار والمواقع ، وأهمية اسناد مسؤولية المناصب الحكومية الى شخصيات كفوءة بعيدا عن انتمائها السياسي والطائفي فالدولة اكبر من الجميع ، مشددين على المضي بقوة بالمشروع الاصلاحي للتحالف والمساهمة الفاعلة في خلق الاستقرار السياسي في العراق والدفع باتجاه النهوض بالواقع الخدمي والتنموي في البلاد.

الى ذلك شدد تحالف سائرون تمسكه وبقوة بتحالف الاصلاح والاعمار وانه خيارهم الاستراتيجي ، من جهة اخرى اكدت الهيئة السياسية اعتزاز العراقيين بالمكون التركماني مؤكدين ضرورة ضمان تمثيله في الحكومة ومشاركته في بناء العراق.

أمنيا استعرض المجتمعون تطورات الاوضاع الامنية في البلاد وضرورة ايجاد الحلول المناسبة للإرهابين العرب والاجانب المودعين في السجون العراقية، كما اكدت الهيئة السياسية على ضرورة احترام القانون والالتزام بالضوابط الادارية وعبرت عن رفضها الشديد الاستمرار بمنع السيد د.عباس الحمداني من مزاولة مهامه عضوا في مجلس محافظة بغداد، هذا وتناول الاجتماع استعراض الاوضاع في محافظة نينوى والتأكيد على ضرورة الحفاظ على استقرار الاوضاع فيها ، وتضافر جهود الجميع خدمة للمواطنين هناك.