عبر رئيس تحالف الاصلاح والاعمار السيد عمار الحكيم عن فخره واعتزازه الكبيرين بذكرى صدور فتوى الجهاد الكفائي من قبل المرجعية الدينية العليا والتي عدها سماحته خطوة مفصلية غيرت توازنات المعركة ضد الإرهاب الظلامي لصالح العراق وشعبه، وحث سماحته في بيان رسمي صدر اليوم الخميس ١٣-٦-٢٠١٩ الفعاليات السياسية والإعلامية والبحثية والأكاديمية على توثيق البعد الإنساني للملحمة الكبرى التي صنع منها العراقيون الإنجاز الذي تحول إلى الإعجاز.

وأشار السيد الحكيم الى ان الفتوى قد انطوت على مضامين إنسانية في إيواء النازحين ورعاية أسر المضحين، كما أكد سماحته أن الفتوى المباركة قد ساهمت بتوجيه بوصلة المعركة العادلة إلى الرحاب الوطني بعد أن أرادها دعاة الشر إلى أن تكون طائفية صرفة، مشيدا سماحته باستجابة شعب العراق بمختلف أديانه وقومياته ومذاهبه ومكوناته لذلك النداء المبارك.