استقبل السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني بمكتبه في بغداد الاثنين ٥/٨/٢٠١٩ السفيرة الاسترالية في بغداد جوان لونديز وبحث العلاقات بين البلدين البلدين وسبل تطويرها في المجالات كافة ، فيما ناقش الجانبان تطورات المشهد السياسي في العراق والمنطقة.

سماحته بين ان المعارضة التي انتهجها تيار الحكمة الوطني حق دستوري وقانوني يهدف الى تصويب العملية السياسية وتسليط الضوء على المسارات الخاطئة وتقويم الأداء الحكومي والضغط باتجاه توفير الخدمات للمواطنين، مؤكدا ان الانتخابات المحلية القادمة تمثل خطوة مهمة من خطوات ترسيخ الديمقراطية في العراق داعيا الى الالتزام بالتوقيتات المعلنة وتهيأة الامور اللوجستية التي تكفل نجاحها.

اقليميا شدد سماحته على اهمية التهدئة، محذرا من خطورة التصعيد ونتائجه الوخيمة التي لن تكون اية دولة من دول المنطقة بمنآى عنها .