بحث السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني بمكتبه في بغداد الاحد ٢٩/٩/٢٠١٩ مع وفد من المكون الايزيدي من اهالي سنجار ضم عدد من شيوخ ووجهاء ورجال الدين في المكون مستجدات الواقع الاجتماعي في مرحلة ما بعد داعش، فيما شدد خلال استقباله لهم بمكتبه في بغداد الاحد ٢٩/٩/٢٠١٩ على وطنية أهالي قضاء سنجار و ضرورة ابعادهم عن التجاذبات والمعادلات السياسية وتعويضهم عن الاضرار التي لحقت بهم، ومنحهم تمثيلا حكوميا يتناسب مع وجودهم كإضافة نوعية للمجتمع العراقي.

سماحته دعا لتجاوز مرحلة الماضي والتركيز على ما يحقق التنمية واعمار المدن واعادة النازحين، مؤكدا على اهمية ان تأخذ الفعاليات السياسية والاجتماعية والعشائرية دورها في ذلك.