ابرق السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني جمهورية تونس مهنئاً بنجاح الانتخابات الرئاسية فيها وبفوز المرشح الدكتور قيس سعيّد خلفا للراحل القائد الباجي السبسي.

سماحته عد نجاح الانتخابات وتوفير اجواء تنافسية بين المرشحين على مرحلتين دليل على نضوج التجربة الديمقراطية في تونس، مشيدا بدور فئات المجتمع خاصة الشباب في نجاح الممارسة.

سماحته اكد على توثيق العلاقات بين تونس والعراق، متمنيا لتونس شعبا وقوى سياسية مزيدا من التقدم والازدهار وتشكيل حكومة قادرة على تحقيق تطلعات الشعب.