بحث السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني مع ممثل الامين العام للامم المتحدة في بغداد جنين بلاسخارت تطورات المشهد السياسي في العراق لاسيما التظاهرات ، مشددا على ضرورة الاسراع في اختيار شخصية مستقلة ونزيهة لرئاسة الحكومة الانتقالية تحضى بالمقبولية الشعبية وقادرة على ادارة البلاد والتهيئة للانتخابات المبكرة في ظل مفوضية جديدة للانتخابات تتصف بالنزاهة والاستقلالية وتحافظ على اصوات الناخبين على وفق قانون انتخابي عادل يعطي فرصا متساوية للجميع .

سماحته دعا المنظمة الدولية الى مزيد من التعاون مع مجلس النواب العراقي لمساعدته في اعداد قانون الانتخابات الجديد ، مؤكدا ان المظاهرات السلمية انما هي حالة صحية تعيشها البلاد وتؤسس لمرحلة جديدة يكون فيها حضور للشباب العراقي في صناعة القرار السياسي للبلاد .