استقبل السيد عمار الحكيم بمكتبه في بغداد الخميس ٧/٥/٢٠٢٠ رئيس مجلس الوزراء الاستاذ مصطفى الكاظمي مباركا له نيل حكومته الثقة من مجلس النواب العراقي .

سماحته اكد على ضرورة ان تكون الازمات على رأس الاولويات بالنسبة للحكومة كمواجهة فيروس كورونا ومواجهة الازمة الاقتصادية نتيجة انخفاض اسعار النفط، مشددا على تنفيذ البرنامج الحكومي واجراء الانتخابات المبكرة وحصر السلاح بيد الدولة وتوفير بيئة إنتخابية تنافسية بين الجميع.

وقال سماحته في معرض اللقاء "إن العراق منطقة التقاء المصالح لا تقاطعها" ، داعيا الى سياسة خارجية متوازنة، كما شدد سماحته على ضرورة الانتهاء من اكمال باقي الوزارات الشاغرة ليتسنى للحكومة التحرك على وفق خط افقي واحد .

السيد عمار الحكيم دعا الحكومة الى تلبية مطالب المتظاهرين المشروعة والتواصل مع الشباب والاستماع لهم وتحريك عجلة الاقتصاد عبر دعم القطاع الخاص معربا عن دعمه لاي خطة ترتقي بالمنتج الوطني .