استقبل السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني بمكتبه في بغداد الاربعاء ١٣/٥/٢٠٢٠ جمعة عناد وزير الدفاع واركان شهاب احمد وزير الاتصالات كلا على حدة وبحث معهما التحديات التي تواجه حكومة السيد الكاظمي على كافة المستويات.
اللقاء تمحور على ضرورة استكمال عملية بناء الجيش العراقي والاهتمام بالعقيدة العسكرية المبنية على دعم المسار الديمقراطي والحفاظ على وحدة العراق والدفاع عنه امام كل التحديات، فيما دعا سماحته ا الى تطوير اسلحة الجيش والارتقاء بها وادامة زخم التدريب والتطوير ومكافحة الفساد واهمية وضع الرجل المناسب في المكان المناسب .
سماحته اشار الى اهمية التنسيق بين المؤسسة العسكرية العراقية وباقي صنوف الاجهزة الامنية في قواطع العمليات وتطوير الجهد الاستخباري لتحقيق الضربات الاستباقية لأوكار الإرهاب وخلاياه النائمة.
فيما يتعلق بالاتصالات ا أكد سماحته على ضرورة الارتقاء بخدمات وزارة الاتصالات المقدمة للمواطنين بما يخص بخدمة الانترنيت او خدمة الموبايل باعتبارها واحدة من أهم احتياجات المواطن اليوم، كذلك اعادة النظر بالاسعار والعمل على حماية المعلومات والحد من ظاهرة استخدام المواقع الالكترونية لاغراض التهديد والابتزاز وماشابه وضرورة مواكبة التطور الحاصل في هذا المجال.