هنأ السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني السيدين لاهور جنكي وبافل طالباني بالذكرى السنوية الخامسة والاربعين لتأسيس الاتحاد الوطني الكردستاني , مستذكرا في هذه المناسبة العطاء الذي قدمه الاتحاد الوطني الكردستاني بجماهيره المناضلة وقياداته التاريخية ممثلة بالفقيد الراحل الأستاذ مام جلال الطالباني ( رحمه الله ) .

سماحته استحضر العلاقة التاريخية التي جمعته بالاتحاد الوطني مبينا انها لازالت وستبقى موضع اهتمامه ومحط تقديره وحرصه على ديمومتها انطلاقا من ايمانه بان نضال الاتحاد الوطني الكردستاني عن طريق الخلاص من الديكتارتورية كان محوريا واساسياً وسيبقى ذلك الجهد الوطني محوراً واساساً في تخطي العقبات السياسية والاقتصادية الراهنة والتغلب على التحديات الامنية والصحية القائمة ومواصلة المسير معاً في بناء دولة ديمقراطية اتحادية عادلة ينعم شعبها بالحرية والرخاء.

 وفيما يلي نص البرقية :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يسرنا ان نتقدم لسيادتكم بأرق التهاني واطيبها بمناسبة الذكرى السنوية الخامسة والاربعين لتأسيس الاتحاد الوطني الكردستاني , ومن الطبيعي ان نستذكر في هذه المناسبة العطاء الذي قدمه الاتحاد الوطني الكردستاني بجماهيره المناضلة وقياداته التاريخية ممثلة بالفقيد الراحل الأستاذ مام جلال الطالباني ( رحمه الله ) .

كما نستحضر العلاقة التاريخية التي جمعتنا ولازالت وستبقى موضع اهتمامنا ومحط تقديرنا وحرصنا على ديمومتها انطلاقا من ايماننا ان نضال الاتحاد الوطني الكردستاني عن طريق الخلاص من الديكتارتورية كان محوريا واساسياً وسيبقى ذلك الجهد الوطني محوراً واساساً في تخطي العقبات السياسية والاقتصادية الراهنة والتغلب على التحديات الامنية والصحية القائمة ومواصلة المسير معاً في بناء دولة ديمقراطية اتحادية عادلة ينعم شعبها بالحرية والرخاء

 

                                                                              عمار الحكيم

                                                                        رئيس تيار الحكمة الوطني

                                                                            8 شوال 1441 

                                                                           1 حزيران 2020