استقبل السيد عمار الحكيم رئيس تحالف عراقيون بمكتبه في بغداد معالي وزير الداخلية السيد عثمان الغانمي واستمع الى رؤيته لادارة وزارة الداخلية وخطتها للمرحلة القادمة لما لهذه الوزارة من اهمية في حياة المواطن بالدرجة الاساس .

حيث شدد سماحته على ضرورة تدريب القوات الامنية وكيفية مراعاة حقوق الانسان لاسيما قوات حفظ القانون، مبينا ان مهمة هذه القوات هي حماية الوضع العام والمتظاهرين في نفس الوقت داعيا الى تدريب متواصل يتناسب مع طبيعة المهمة الموكلة إليها كي يتسنى للمنتسبين في هذا التشكيل ممارسة عملهم والالمام بطبيعة مهامهم.

سماحته اكد على خدمة المواطن في دوائر الوزارة وضرورة مواكبة التطور التكنولوجي لتقليل الضغط على المواطنين وللحد من حالات التلاعب مضيفا بقوله "ان البطاقة الموحدة مشروع يجب ان يصل لكل العراقيين وبالتالي اعتماد البطاقة في كل جوانب الحياة خاصة في الانتخابات".

سماحته اشار الى حفظ الامن العام والاستعداد لمهمة الانتخابات القادمة للحد من التلاعب وحماية رأي الناخب داعيا الى مواجهة الظواهر الاجتماعية المرفوضة كالاحتكام للسلاح في فض الخلافات، واهمية تعاون الجميع في ذلك.