استقبل السيد عمار الحكيم رئيس تحالف عراقيون بمكتبه في بغداد الاثنين ١٧/٨/٢٠٢٠ وزير الموارد المائية مهدي رشيد مهدي فيما ناقش معه ملف المياه في المرحلة القادمة وموضوعة حصص العراق في حوضي دجلة والفرات.

سماحته أكد اهمية تحقيق اعلى منفعة في ملف المياه العراقية في النهرين الكبيرين وروافدهما بالتنسيق مع دول الجوار، مع ضرورة الحوار والاحتكام الى القوانين الدولية لمعالجة هذا الملف، وتفعيل الاتفاقات الثنائية بين العراق من جهة وتركيا وإيران من جهة أخرى لضمان حصة العراق المائية.

كما دعا سماحته الى تحسين واقع السدود العراقية وتوسيع الخزانات الطبيعية والاصطناعية لخزن المياه والاستفادة منها في مرحلة اخرى وأهمية استخدام المكننة الحديثة في الري للمحافظة على المياه والارض في ان واحد، مشيرا الى ضرورة الى دراسة التغيرات المناخية وتأثيرها على واقع العراق ومستقبل المياه من خلال تفعيل عمل المؤسسات البحثية، وايجاد مشاريع قادرة على مواجهة التصحر، ومعالجة مشاكل الهدر والضائعات واستثمار مواسم السيول، والحد من مشكلة التلوث في حوضي دجلة والفرات.