بحث السيد عمار الحكيم رئيس تحالف عراقيون خلال استقباله الاستاذ اسامة النجيفي رئيس جبهة الانقاذ والتنمية ملفات الانتخابات المبكرة والعقد الاجتماعي الجديد الذي دعا له سماحته وتحالف عراقيون وضرورة فرز المناهج بين قوى الدولة واللادولة.

سماحته اكد اهمية الانتخابات المبكرة والاستعداد لها وتوفير الاجواء الايجابية والتنافس الشريف بعيدا عن سطوة السلاح والمال السياسي وحملات التسقيط ، مع ضرورة الإسراع في حسم موضوعة الدوائر الانتخابية.

وقال سماحته عن العقد الاجتماعي إنه ضرورة في المرحلة القادمة، فالمعادلة التي تركبت عام ٢٠٠٣ لم تعد منتجة في عام ٢٠٢٠ بوجود كثير من المتغيرات السياسية والاجتماعية داخليا وخارجيا، معربا عن شكره للسيد النجيفي لمباركته إنبثاق تحالف عراقيون مبينا سماحته انه ( عراقيون ) يهدف الى إعادة الثقة بالنظام السياسي العراقي، وردم الهوة بين الجمهور والقوى السياسية وهو تحالف يدعم الدولة، وأبوابه مفتوحة لكل الداعمين لها .