عد السيد عمار الحكيم رئيس تحالف عراقيون الاثنين 28/9/2020، تكرار استهداف المنشآت العامة والخاصة لا سيما في العاصمة بغداد وآخرها تعرض منازل في منطقة الرضوانية للقصف ما ادى الى سقوط شهداء بينهم نساء واطفال عده فعل ينم عن وجود مخطط لتدمير البلاد وجرها لأتون الفتنة وصراع الارادات، معربا عن استنكاره هذه الاعمال الاجرامية، حاثا الجهات المعنية على الإسراع بمعالجتها ومعرفة مسببيها وتقديمهم الى العدالة فيما دعا الى عدم التهاون مع تعريض هيبة الدولة الى الخطر.