جدد السيد عمار الحكيم رئيس الحكمة الوطني خلال اجتماع هيأة الرأي لتيار الحكمة الوطني السبت 28/11/2020، رؤيته للانتخابات القادمة باعتبارها انتخابات مصيرية ستسهم في تأصيل قوى سياسية وافول اخرى وبروز قوى جديدة بحكم المتغيرات ومعطيات الواقع، داعيا قيادات تيار الحكمة الى التواصل مع الجمهور وبيان طبيعة مشروعهم الساعي الى خدمة المواطن.

سماحته أكد أن التحالف الطولي العابر للمكونات الممثل للجميع يمثل متغيرا إستراتيجيا في العملية السياسية ويقدم نموذجا جديدا لمعادلة النجاح التي يرغب بها المواطن العراقي.

وفيما يتعلق بالمتغيرات السياسية في المنطقة أكد سماحته حاجة العراق الى الهدوء في كل الساحات ، واهمية استقرار الوضع الإقليمي والدولي باعتبار أن ذلك يصب في مصلحة الواقع العراقي ويمهد لهدوء سياسي مصحوب بتقدم اقتصادي وخدمي.