عد السيد عمار الحكيم رئيس تحالف عراقيون حوادث الخطف والتغييب والاغتيال ضد الناشطين وأصحاب الرأي التي لازلنا نشهدها بين الحين والاخر فضلا عن كونها جرائم بشعة ومستنكرة عدها رسائل مشوهة عن حرية التعبير عن الرأي وتقف عائقا بوجه الدعوة الى حوار وطني شامل مطالبا الحكومة بالكشف عن الجهات التي تقف خلفها وانزال اقسى العقوبات بحق مرتكبيها .