دعا السيد عمار الحكيم رئيس تحالف قوى الدولة الوطنية، خلال خلال جولته في محافظة نينوى، ولقائه رؤساء جامعات المحافظة وعددا من عمداء وأساتذة جامعة الموصل، اليوم السبت 3/7/2021، النخب إلى تحمل مسؤولياتهم في صياغة المعادلة المطمئنة في المرحلة القادمة، مع التأكيد على ضرورة المشاركة الواعية والفاعلة والواسعة في الإنتخابات القادمة.

وبين سماحته، ضرورة الإستماع إلى النخب، قائلاً، إن المرحلة السابقة كان التركيز فيها على الإهتمام بالجوانب الأمنية والسياسية وما زال البعض يرى ذلك أولوية على الفكر والمعرفة فيما كان منشأ أغلب الأزمات السياسية والأمنية والإدارية والاقتصادية فكريا وثقافيا وهي تحتاج إلى تفكيك وتوضيح.

واكد سماحته، إن الصراعات السياسية ناتجة من إيمان البعض بثقافة الاستحواذ والهيمنة وغالبا ما كان الاشتباك بلا محددات أو كوابح.

واشار سماحته، إلى أن أزمتنا أزمة إدارة إلا أننا إلى اليوم نزهد في هذا المفصل المهم لحل الأزمة العراقية، مجددا ما طرحه سابقا من حاجة العراق لثورة إدارية، داعيا إلى الإستفادة من تجارب الآخرين والاستعانة باستشارات خارجية لتحقيق ذلك.

ودعا سماحته، إلى إدارة التنوع العراقي وبناء الهوية الوطنية التي نبني من خلالها الأمة العراقية وهي مقدمة لبناء الدولة القوية المقتدرة المستقلة والمستقرة والمزدهرة فالمجتمع القوي نواة لدولة قوية تحفظ الحقوق وتكافؤ الفرص.