في اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة عبر السيد الحكيم رئيس تحالف قوى الدولة الوطنية عن سعادته بزيارة مقر تجمع المعوقين العراقيين 3/12/2021، واللقاء مع جمع منهم ، معبرا عن عميق اعتزازه وإفتخاره بهذه الشريحة المهمة، مشيدا بالجهود المبذولة من قبلها في خدمة العراق والمجتمع وبث روح التفاؤل، وبعد أن استمع لمداخلاتهم القيمة أكد في حديثه معهم على حق هذه الشريحة وهي تمثل 10% من الشعب العراقي  وأن توضع سياسات خاصة للتعاطي معها وتستنفر وزارات ومؤسسات الدولة لخدمة الأشخاص ذوي الإعاقة وتخصص لهم ميزانيات كافية لتطوير قدراتهم وتمكينهم وحل مشاكلهم.
وقال سماحته "أقمنا الكثير من المؤتمرات والفعاليات لذوي الإعاقة وتابعنا شؤونهم مع الحكومة و مجلس النواب وحققنا جزء من طموحاتنا تجاه هذه الشريحة الكريمة وسنواصل الجهد من أجل تحقيق كافة تطلعاتهم" مبينا ضرورة أن تكون هيئة ذوي الإعاقة مستقلة بعيدة عن التدخلات السياسية والمزاجية الإدارية ويجب أن يكون رئيسها وجميع أعضائها والعاملين فيها من ذوي الإعاقة أسوة بباقي المؤسسات والهيئات التخصصية لتوفير فرص العمل لهم من جهة ولأنهم خير من يمثل هذه الشريحة ويقدم لها الخدمة كونهم جزء منهم عاشوا معاناتهم.
سماحته جدد التأكيد على أن الإعاقة إنما هي إعاقة الفكر والسلوك وليس إعاقة الجسد لطبيعة ولادية أو لظروف قاهرة.
كما أكد أهمية أن يكون هناك مستشار لرئيس الوزراء لشؤون ذوي الإعاقة يحضر إجتماعات الحكومة ويتابع كل ما يتعلق بمصالح هذه الشريحة.