العراقي وزعيم الائتلاف العراقي الموحد مأدبة أفطار كبرى على شرف مسؤولي اللجان الطلابية في المعاهد والكليات.

 

وفي مستهل حديثه شكر سماحة السيد عمار الحكيم الحاضرين على حضورهم وهنأهم بهذه الليالي المباركة التي يجدد فيها الانسان العقد والعهد مع الله من خلال الدعاء والابتهال. بعدها تحدث سماحته عن ليلة القدر وما لها من منزلة كبيرة عند الله تعالى، ثم قدم سماحته تعازيه بمناسبة ذكرى استشهاد أمير المؤمنين هذه الشخصية الفذة العظيمة التي مجدها التاريخ والمؤرخين.

 

كما اوصى سماحته الحاضرين ودعاهم الى التمسك بطريق أهل البيت"ع" وتحمل مسؤولية هذا الطريق، مشدداً على الاهتمام بالعلم والتحلي بالارادة لدى الشريحة الطلابية، كذلك أكد سماحته على قضية الابداع والابتكار وان يأخذ الشاب الأطار العام ويجلس ويفكر ويخطط ويتأمل لكي يحقق أفضل الانجازات.