أكد السيد عمار الحكيم على أهمية التزام الانسان بالواجبات والعبادات وترك المحرمات ، مبينا ان التكليف هو تشرف الانسان بتحمل المسؤولية وما يتبعها من العمل بالأوامر الإلهية وترك المحرمات والنواهي .
جاء ذلك خلال رعاية سماحته للاحتفالية السنوية لمجموعة مدارس التكامل التعليمية بمناسبة بلوغ طلبتها سن التكليف الشرعي ، بمكتب سماحته ببغداد الاثنين 18/3/2013 .
ووجّه سماحته رسالة إلى أبنائه الطلبة دعاهم فيها الى شكر نعمة التكليف من خلال معرفة الأحكام الالهية والالتزام بها ، حاثا سماحته على ترك التقليد الأعمى والطاعة العمياء وتبني التقليد الايجابي الذي يمكّن الانسان من تحقيق الصلاح ونشر الفضيلة في المجتمع .
كما وجّه رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي دعوة الى الآباء والأمهات حثهم فيها الى الاهتمام بتربية وتنشئة أبنائهم منذ الصغر فضلا عن متابعتهم وتزويدهم بالغذاء الروحي  والمعنوي ، داعيا الكادر التعليمي والتربوي في هذه المدارس الى التواصل مع عوائل طلابهم من أجل تكامل العمل بين المدرسة والبيت ، مشددا على أهمية ان تكون المناهج الدراسية وفيرة بالمواد والدروس التربوية الرصينة ، اضافة للعمل على خلق حالة من التنافس الايجابي والبناء بين الطلبة .
وفي نهاية الاحتفال تم توزيع الهدايا على الطلاب والطالبات المشاركين في الاحتفال والذين بلغوا سن التكليف الشرعي .

للاطلاع على نص كلمة سماحة السيد عمار الحكيم ( اضغط هنا )