التقى سماحة السيد عمار الحكيم رئيس المجلس الأعلى الاسلامي العراقي الاربعاء 20/1/2010 في العاصمة اللبنانية بيروت ، سماحة الشيخ عبد الأمير قبلان رئيس المجلس الشيعي الأعلى في لبنان ، وفي مستهل اللقاء أعرب سماحة الشيخ قبلان عن سعادته بهذه اللقاء مستذكراً العلاقات التي كانت تربط سماحته بمرجعية الإمام السيد محسن الحكيم (رض) .
كما جرى التداول حول الاوضاع السياسية الجارية في العراق والتطورات التي تشهدها ، في ظل التهيئة للانتخابات البرلمانية القادمة والتي تشكل مفصلاً مهماً من مفاصل التجربة الديمقراطية في العراق ، وما تستلزمه من سعي القوى الوطنية للتوحد لتفويت الفرصة على المعادين للتجربة العراقية ، والسير قدما لمواصلة بناء العراق .
كما تطرق الجانبان الى الموضوع الامني في العراق الذي استهدفه الارهابيين لاجهاض مشروعه السياسي الرامي الى تفعيل دور الشعب وترسيخ مبدا المواطنة واحترام الخصوصية لجميع مكونات الشعب العراقي في ظل الهوية الوطنية الجامعة . 
الى ذلك حث سماحة الشيخ قبلان الاطراف العراقية على التآخي والوحدة مشيرا الى ان ذلك من شأنه ان يبني عراقاً قوياً متماسكاً له موقعه ومكانته بين دول المنطقة والعالم . 
من جانبه شكر سماحة السيد الحكيم الشيخ قبلان على طيب مشاعره مثمنا العلاقات المتينة التي تربط بين الشعبين الشقيقين داعيا العلي القدير ان يمّن عليهما بالامن والامان.