استقبل السيد عمار الحكيم رئيس التحالف الوطني بمكتبه في بغداد سفير المملكة العربية السعودية الجديد لدى العراق الاحد ١٤/١/٢٠١٨ عبد العزيز الشمري ، متمنيا له النجاح في مهامه الدبلوماسية .

سماحته دعا الى تعزيز العلاقات في مختلف المجالات بما يسهم في خدمة البلدين والشعبين الشقيقين ، مؤكدا سماحته ان العراق بعد هزيمة داعش عراق مختلف عن المرحلة السابقة حيث استطاع تجاوز الكثير من الازمات وهذا ما يتضح في قراءة دول المنطقة والعالم لمستقبل العراق.

سماحته اشار الى الانتصارات التي حققها العراق على المستوى العسكري في مواجهة داعش الارهابي وعلى المستوى السياسي حين اصبحت وحدة العراق قناعة للجميع وضمانة لمصالحهم في عراق دستوري فضلا عن الانتصار المجتمعي الذي يضاهي الانتصار على داعش والمتمثل بالانتصار على الطائفية والنعرات العنصرية ، مبينا ان التحدي الاخير هو تحدي بناء الدولة والمؤسسات وتوفير الخدمات ، لافتا الى ان العراق سينجح في التحدي الرابع ليكون تتويجا لكل الانتصارات.

سماحته بين ان الانتصارات تمت بفضل من الله والمرجعية الدينية والادارة الحكيمة للحكومة العراقية ومساندة الاصدقاء والاشقاء ، مشددا عى اهمية تحقيق التنمية الاقتصادية وتحقيق اكبر منفعة للشعب من امكاناته وثرواته، فيما اكد سماحته على اعمار المدن المحررة ومدن المحررين المضحين الذين بذلوا الدماء من اجل تحرير الارض حيث كرست الامكانات للعمليات العسكرية .

اقليميا . جدد السيد عمار الحكيم دعوته الى حوار اقليمي يضم العراق والسعودية وايران وتركيا ومصر يسهم في انهاء حالة التوتر ، مشددا سماحته على اهمية انهاء هذه الحالة في المنطقة كي تتمتع الشعوب بخيراتها.