دعا رئيس تحالف الاصلاح والاعمار السيد عمار الحكيم رئيس الوزراء عادل عبد المهدي الى الوقوف مع مطالب البصرة وتبويبها بجداول زمنية واضحة. 

سماحته وخلال استقباله في مكتبه ببغداد 26/12/2018 وفدا من الحراك الشعبي في محافظة البصرة اكد موقفه الداعم للحراك الشعبي المطالب بالحقوق وتقديم الخدمات وبان يكون لأهل البصرة دورا في اختيار محافظهم كما هو دورهم في اختيار ممثليهم .

واضاف ان تحالف الاصلاح والاعمار يضع قضايا البصرة ومطاليب اهلها العادلة نصب عينيه، مشددا على اعتماد الطرق السلمية في التظاهر والتعبير عن الرأي واستخلاص الحقوق داعيا رئيس مجلس الوزراء الى الوقوف على مطالب البصرة وتبويبها بجداول زمنية واضحة .

واهاب سماحته بالفعاليات الاجتماعية والسياسية والعشائرية بالتعاون والتعاضد فيما بينها ودعم الحراك الشعبي السلمي.

وجدد تاكيده على وقوفه مع البصرة واهلها في استحصال الحقوق وعدم ادخار اي جهد في الدفاع عنها فالبصرة في حدقات العيون بل اقرب من ذلك.