واصل السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني في المحاضرة الرمضانية الرابعة الثلاثاء 20/4/2021،  حديثه عن الآثار المترتبة على المعصية وذكر بالشواهد القرأنية ان مرتكب المعصية يمتاز بالاستهزاء بالآخرين خاصة متجنبي المعاصي من ذوي الإستقامة و الإلتزام  مبينا أيضا ان القرآن يشير الى فضيحة العاصي فتراه مفضوحا في ارتكاب معصيته لافتا الى ان من بين الآثار المترتبة على المعصية زوال البركة من العاصي فضلا عن الندم وتمني الزوال عندما تعرض عليهم آثامهم يوم القيامة.
سماحته اوضح ان من الآثار الأخرى المترتبة على المعصية هي الحيرة والتخبط وعدم الاستقرار و كذلك اللجاج والعصبية وعدم الراحة بالاضافة الى ان المعصية تخلق حاجزا بين العاصي وبين الله سبحانه، لافتا الى ان العاصي لا ينصاع للحق دوما ويترتب على المعصية الجفاف وشحة المياه وانقطاع الرزق وشحته ايضا.