هاتف السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني عصر اليوم الخميس ٢٠/٥/٢٠٢١ كل من فخامة الرئيس الفلسطيني محمود عباس و سيادة السيد إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس  مبديا تعاطفه ودعمه للقضية الفلسطينية الحقة، مجددا قناعته بأن القضية الفلسطينية حق لا يسقط بالتقادم بل تزداد  رسوخا في ضمير الأجيال العربية والإسلامية، سماحته جدد التأكيد على رفضه القاطع للتطبيع مع الكيان الصهيوني، وأيضا مشيدا بموقف العراق حكومة ومجلس نواب ومرجعيات دينية وفعاليات إجتماعية و سياسية في دعم القضية الفلسطينية فضلا عن اشادته بتطور أساليب المقاومة في فلسطين وتمكنها من خلق توازن رعب مع الكيان المغتصب، مبديا سروره وسعادته لكل المواقف العربية والإسلامية الداعمة لفلسطين على المستوى السياسي والشعبي. سماحته اكد دعم العراق المادي والمعنوي للمقاومة الفلسطينية و المساهمة في إعمار المناطق التي يستهدفها القصف الوحشي لماكنة الإحتلال الصهيوني، مستنكرا قصف المدن الأمنة والأبراج السكنية والبنى التحتية لمدينة غزة وكذلك إستهداف مقرات وسائل الإعلام داعيا دول العالم الى وقفة حقيقة مع مأساة الشعب الفلسطيني وتطبيق المواثيق والأعراف واللوائح الدولية لحماية الشعب الفلسطيني والعمل بمواثيق حقوق الإنسان وحق الشعوب في الدفاع عن نفسها.