أشار السيد عمار الحكيم رئيس تحالف قوى ألدولة الوطنية خلال لقائه في مكتبه ببغداد الاثنين ٢٤/٥/٢٠٢١ عددا من شيوخ ووجهاء العشائر في الى الدور المهم للعشائر العراقية الكريمة في حاضر العراق ومستقبله،مؤكدا على ضرورة إنتقال العراق من حالة اللاإستقرار الى الإستقرار بعد تحديات كبيرة وخطيرة مرت على العراقيين وخرجوا منها منتصرين.
سماحته شدد على ضرورة إجراء الإنتخابات القادمة في موعدها المحدد دون الاكتراث للأصوات التي تدعو لتأجيلها او الغائها، كون هذا المسار يؤدي بالبلد الى المجهول، مؤكدا على ضرورة أن يتنافس الجميع ضمن إطار القانون وبعيدا عن لغة السلاح.
سماحته دعا كما الى إشراك الشباب في المرحلة القادمة وتمكينهم كونهم يمثلون الشريحة الأكبر وأهمية الإستماع لهم وتلبية مطالبهم موضحا أن تحالف قوى الدولة الوطنية يضم القوى السياسية المعتدلة التي تؤمن بقوة الدولة ودعمها وتقويتها وبالتالي تحقيق الإستقرار في ظل دولة قوية مهابة.