إستقبل السيد عمار الحكيم رئيس تحالف قوى ألدولة الوطنية بمكتبه في بغداد الاحد ٦/٦/٢٠٢١ وفد الإتحاد الوطني الكردستاني برئاسة السيد بافل طالباني الرئيس المشترك مجددا التهنئة بمناسبة الذكرى السنوية لتأسيس الإتحاد الوطني مستذكرا التاريخ الذي جمعنا بالإخوة في الإتحاد ودور الزعماء الراحلين رحمهم الله، مام جلال وشهيد المحراب وعزيز العراق في مقارعة الدكتاتورية وإرساء النظام الديمقراطي الجديد .
سماحته جددا ايضا موقفه الداعم الى إنهاء الخلافات بين بغداد واربيل بالحوار والإحتكام الى الدستور دون إنتقائية، مبينا ضرورة التنازل للمصلحة العراقية والقفز على المصالح الفئوية او الخاصة.
سماحته أكد على ضرورة الإستعداد للإنتخابات المبكرة والتنافس على أساس البرامج بعيدا عن سطوة المال والسلاح وحملات التسقيط، وأهمية أن تخرج الإنتخابات بمعادلة مطمئنة متوازنة لحفظ المكتسبات والإنتقال بالبلد الى مرحلة الإستقرار .
وقال سماحته باهمية التحالفات العابرة للمكونات و أنها هي القادرة على تحقيق الإستقرار للنظام السياسي عبر مجلس نواب مستقر يمكنه من تشكيل حكومة قادرة على تقديم الخدمات وتحقيق التنمية.