قال السيد عمار الحكيم رئيس تحالف قوى الدولة الوطنية، خلال زيارته الى مضيف الشيخ عواد محمد سليمان الجبوري في مدينه الموصل، اليوم الجمعة 2/7/2021، ان حفظ العراق يكون بحفظ مكوناته وقوة العراق بقوة مكوناته وأهمية تصفير الأزمات والعودة الى الأمة الواحدة.

واستذكر سماحته، تاريخ الموصل وأثرها في حركة التاريخ، مشددا على أهمية إعمار القلوب والنفوس وإزالة الآثار الاجتماعية التي ترتبت على الحروب والنزوح مع ضرورة جني ثمار التضحيات واستخلاص العبر  من التجارب التي مرت بها الموصل ومر بها العراق.

ودعا سماحته، إلى المشاركة الواسعة والفاعلة والواعية في الإنتخابات المبكرة، مطالبًا شيوخ العشائر بحث الجمهور على المشاركة.

واكد سماحته، أن الانتخابات ستجري في موعدها المحدد ولا مجال للتأجيل، ويجب حسن الإختيار وإعادة تقييم الخيارات السابقة، واستثمار القراءة الإيجابية إقليميا ودوليا للعراق شرط أن تنتج الإنتخابات معادلة وطنية مطمئنة يكون عبرها العراق مستقلا ولأهله.

وحذر سماحته، من المال السياسي ودوره في تغيير قناعات الناس، داعيًا إلى التدقيق في الغاية من صرف المبالغ الضخمة من أجل الحصول على مقعد مجلس النواب،  مبينًا أهمية الانتباه إلى دعوات الإصلاح والتفتيش في خلفيات مطلقيها.