التقى السيد عمار الحكيم رئيس تحالف قوى ألدولة الوطنية بمكتبه في بغداد ١٦/٩/٢٠٢١ سفيرة أستراليا باولا اليزابيث كاني وسفير باكستان احمد امجد علي كل على حدة.
سماحته ناقش مع السفيرة الاسترالية تطورات المشهد السياسي في العراق والمنطقة فضلا عن العلاقات الثنائية بين العراق واستراليا وسبل تعزيزها بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الصديقين،مبينا  أن العراق مقبل على إستحقاق إنتخابي في العاشر من تشرين الأول، مشيرا إلى أنها انتخابات مصيرية ومهمة في تاريخ العراق، وضرورة أن تكون مخرجاتها متوازنة وتحقق المصلحة العراقية بالدرجة الأساس، مؤكدا أهمية الرقابة الدولية على الإنتخابات .
وقال سماحته أن وجود المراقبين يزيد من شفافية الممارسة الإنتخابية داعيا إلى إستكمال جميع الإجراءات المتعلقة بالمراقبين .
الجانبان تناولا نتائج مؤتمر مناهضة العنف ضد المرأة مشيدا بالحضور الدولي والدبلوماسي خلاله بما فيه الحضور الأسترالي، إلى ذلك أكد سماحته أهمية أن تكون القوانين الإجتماعية متوازنة وأن تحفظ الأسرة والعائلة بالدرجة الأساس.
مع السفير الباكستاني في بغداد سعادة أحمد أمجد علي تبادل سماحته مع علي وجهات النظر حول تطورات الأوضاع السياسية في العراق والمنطقة والعلاقات الثنائية بين البلدين والقضايا ذات الإهتمام المشترك، مؤكدا أهمية تطوير العلاقات بين بغداد وإسلام أباد بما يخدم مصالح البلدين، وضرورة إستثمار المشتركات بين الجانبين وتنسيق المواقف بما يتعلق بمكافحة الإرهاب والفكر المتطرف وأهمية إدامة التعاون في هذه الملفات وغيرها.